العودة   منتديات بنات دوت كوم > ♦ ﺂلمرأة ﺂلعصَريۃ .. > الحلم الأبيض
◊ - الـقـوانـيـن - مواضيع لم يرد عليها ◊ مركز تحميل بنات ~ قالوا عنّا ~ سجل الزوار ~ أعلني معنا !

الحلم الأبيض [ » ملتقىَ لِ عروسآت ﺂلمنتدىَ ♡ ]

يمنع منعا باتا رفع المواضيع القديمة .. و يمكن معرفة المواضيع القديمه من خلال ظهور التنبيه اسفل صندوق الرد


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-06-2010, 10:44 AM
الصورة الرمزية أثمن دمعة
أثمن دمعة أثمن دمعة غير متصلة
بنوتة مبتدئة
صاحبة الموضوع
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: المدية
العمر: 24
المشاركات: 38
قوة التقييم: 0
أثمن دمعة is on a distinguished road
المشاهدات: 5323 | التعليقات: 15 الجزائر أصالة و تراث ..... العروس الجزائرية

السلام عليكم هنا سأفتح موضوع نأخدكم فيه الى الجزائر للتعرف على عادات و تقاليد هذا البلد في الزواج و الخطوبة و سأخصصه للجزائر العاصمه لان الجزائر عامة بلد كبير مساحة و متنوع اللهجات و التقاليد
فلنبدأ على بركة الله :
الاولى اقتناء أو اختيار العروس

و تختلف هذه الخطوة بإختلاف الشخص فنجد أن العائلات الملتزمة تفعل كما يحذت في الحجاز أو أن الشاب يطلب من أمه البحت له عن عروس و يعطي لها المواصفات التي يريدها في شريكة حياته المستقبلية
و هنا تلعب العزائم و الأعراس دورا مهما في ايجاد العروس المناسبة فعند حضور أهل الشاب لأي عرس أو وليمة تكون عين الأم ساهرة على البحت عن العروس فإن وجدت فتاة تتطابق عليها الأوصاف تّذهب و تسألها عن أمها فتذهب إليها أم الشاب و تسألها ان كانت البنت الموجوده في الحفل مخطوبة او أحد تكلم عنها فإن كان الجواب ب لا تطلب والدة الشاب إذن بزيارتهم في البيت لطلب يد البنت للإبن و تقول لها ( جيناكم بالحسب و النسب نطلبوا يد بنتكم الكريمة ليد وليدنا الكريم ) و هنا يتم تبادل المعلومات عن العائلات و أرقام الهواتف و العنوان و تطلب منها مهلة لإستشارة الأب و طبعا هنا يتم البحت و السؤال عن العريس و أيضا أهل العريس يسألون عن العروسة أكتر

أما الصنف اللآخر من الشباب و هو صنف الشباب الذي يصاحب خطيبته قبل خطبتها و هذا للأسف الشائع عندنا هذه الأعوام الأخيرة
و هنا بعد معرفة مسبقة بين الطرفين و حين يقرر الشاب إرسال أهله تقوم البنت بإخبار أمها أن شخص ما يريد أن يتقدم لخطبتها و أنه يدرس معي أو يشتغل معي أو أي كذبة و عادة تكون الأم متواطئة مع البنت و يتم إخبار الأب و هنا غالبا تكون الموافقة بعد ضغط الأم على الأب إرضاءا لبنتها

و هنا ننتقل للمرحة التانية
المرحلة التانية

تبدأ بتلقي أهل العريس إتصالا هاتفيا من طرف أم العروسة للرد عليها

فإن كان الجواب بالرفض يتم الإعتذار بطريقة دبلوماسية و إن كان بالقبول يتم تحديد موعد لللقاء و عادة ما يكون يوم الخميس

و هنا تبدأ التحضيرات من الطرفين
ففي بيت العريس تقوم الأم بإخبار حماتها و أمها أو إحدى أخواتها و أخت الشاب الكبيرة يعني 4 نساء على أقصى تقدير و الشاب طبعا و يتم شراء خاتما ذهبيا ووضعه في علبة و شراء كيكة صغيرة و باقة من الورود
أما في بيت العروس فيتم تحضير حلويات ( 4 أنواع ) لتقديمها مع القهوة لأن عادة تكون العزومة الأولى على قهوة مسائية و تحضير نوع اخر من الحلوى لتقدم مع الشاي بعد القهوة طبعا و هذا بالإظافة إلى المشروبات الباردة
و يتم تجهيز العروسة و تلبس أحلى طقم ملابس في خزانتها و إن إضطرت تشتري طقم للخطوبة و يتم إستدعاء الحلاقة للبيت و تتزين البنت و تبقى في غرفة الأم و قلبها يخفق خفقان ووجهها أحمر من شدة االخجل و سبحان الله ربنا تعالى يجعل تلك الفتاة في أبهى صورة لها في ذلك اليوم
و يتم إخبار جدتي العروسة و إحدى خالاتها و عماتها و طبعا جديها و أخوتها الاولاد و أحد اخوالهاأو أعمامها لأستقبال الضيوف
الخميس بعد صلاة الظهر يطرق الباب يتولى الأب فتح الباب هذه المرة يرحب بالضيوف يجلس الرجال في قاعة و النساء في قاعة منفصلة
يتم ترحيب بهم تم يقدم لهم مشروب بارد لأن عادة تكون الخطبة في الصيف ثم تسأل أم العروس على عروستها و عادة تكون متفائلة خاصة لو كانت رأتها من قبل و هنا تدخل العروس حاملة صنية القهوة التي ستسقط من يدها من شدة ارتجافها تضعها على الطاولة و تسلم على الضيوف ووجهها محمر ثم تجلس معهن و يتم مدحها و كل الأعين حولها
تجلس مدة معينة و يتم خلالها شرب القهوة و الحليب و أكل الحلويات و من باب الفضول الذكي تسأل أم العريس و تقول ( امممممممم حلويات لذيذة أهي من صنع عروستي ) و عادة ما تكون الإجابة بنعم و تفرح الأم تم هنا يطلب والد العروسة زوجته و يقول لها أن العريس في غرفة منفصلة لكي يرا عروسته و تذهب الأم و و تخرج العروسة للعريس و يجلسان وقت معين مع بعض و الباب مفتوح و طبعا دخول و خروج أخت العريس لكي تحاول إزالة الإحراج و الكسوف الذي يصاحب هذه اللحظات
إن أعجب العريس بالعروس يقدم لها الخاتم دون ان يلبسه لها و يقدم لها رقم هاتفه و هنا تتعالى الزغاريد من طرف أم العروس و العريس و أن لم يعجب بها يقوم بفعل حركة لأخته يكون متفق عليها سابقا
كي تخرجه من هذا المأزق لكن الرفض في هذه الحالات مستبعد
نفرض أنه قدم الخاتم
بعد تقديم القهوة يتم تقديم الشاي و معه الحلوة و بعض المكسرات و تتواصل الدردشة لكن لا يتم التكلم في التفاصيل المتعلقة بإتمام الخطوبة أو اي شيء أخر و هنا يخرج أهل العريس مبسوطين متفائلين و يقولون لأم العروسة إهتمي لنا بعروستنا
أما في الصالة التانية التي تضم الرجال و يضرب فيها الوالد موعد للعريس للتكلم معه أكتر و بحرية أكبر و عادة ما يكون هذا الموعد خارج البيت
و يتم توديع الضيوف على أمل الإلتقاء القريب
و هنا ننتقل للمرحلة الثالتة



hg[.hzv Hwhgm , jvhe >>>>> hguv,s hg[.hzvdm

الموضوع الأصلي : الجزائر أصالة و تراث ..... العروس الجزائرية || القسم : الحلم الأبيض || المصدر : منتديات بنات دوت كوم || كاتبة الموضوع : أثمن دمعة


عدد زوار مواضيعى Website counter

رد مع اقتباس

  #ADS
:: إعلانات ::
Circuit advertisement
 
 
 
تاريخ التسجيل: Always
الدولة: Advertising world
العمر: 2010
المشاركات: Many
 

:: إعلانات :: is online  

قديم منذ /01-06-2010, 11:03 AM   #2

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

المرحلة الرابعة المهيبة

بعد خطبة البنت و في المناسبات الدينية كعيد الفطر و عيد الأضحى و المولد النبوي الشريف يقوم أهل العريس بزيارة أهل العروسة لتقديم هدايا لها و هذه الهدية تسمى المهيبة و تكون عبارة عن طاقم من الملابس أو حجاب كامل لعيد الفطر مع بعض الحلويات المنزلية أما في عيد الأضحى فهو فخد الأضحية و طقم من الملابس أو ساعة جميلة
أما في المولد النبوي الشريف و أول محرم فيكون عبارة عن تحضير عشاء تقليدي كالرشتة أو التشخشوخة و إرسالها للعروس مع هدية كذلك

و في كل مرة يذهب أهل العريس لتقديم المهيبة يكونون معزومين على الغذاء و يكون عادة الغذاء معروف مسبقا و متمثل في

الشربة

+ المتوم


+ الكبدة المشرملة

+ البوراك

+ لحم الحلو

+ أنواع من السلاطات

+ المشروبات و الفواكه






ويكون في العزومة كل من أم العريس أخته خالته و عمته أما الرجال فلا يوجد لأنها عزومة نسائية أما من جهة العروسة فيكون أهل البيت فقط و جدتيها و يسمح بحضور العروسة

و تكون الأحاذيت في هذه المناسبات عامة أما في اخر موعد و بعد أن يكون أهل العريس حددوا يوم قراءة الفاتحة تكون فرصة لإخبار أهل العروسة و إستشارتهم إن كانوا يريدون إقامة حفل أم أنه سيكون رجالي فقط
و تكون فترة المهيبة ممتدة من يوم الخطوبة إلى يوم قراءة الفاتحة و هي مكلفة للطرفين لذا يستحسن في الإسراع في قراءة الفاتحة لتفادي الهدايا

و هنا ننتقل للمرحلة الخامسة و هي قراءة الفاتحة





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 11:10 AM   #3

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

وصلنا للمرحلة الخامسة و المفروض أن في هذه المرحلة يتم قراءة الفاتحة لكن مؤخرا أصدرت الدولة الجزائرية قانونا يمنع منعا باتا قراءة الفاتحة قبل توتيق عقد القران في البلدية و هذا تجنا لمشاكل عديدة قد تقع للزوجة التي تزوجت فقط بقراءة الفاتحة ( عندنا قراءة الفاتحة تكون عبارة عن زواج شرعي صحيح لأنها تستوفي كل أركان و شروط الزواج ) فتلجأ العديد من عائلات لتزويج بانتهن قبل العقد و بتالي ضياع مستقبل الأولاد و الزوجة في حالة الطلاق فلا دليل مادي على أنها زوجته

و عليه أصبح إجباريا عقد القران مدنيا ثم قراءة الفاتحة ( كلاهما زواج صحيح شرعا ) مع إحضار الشهادة الطبية

منه

المرحلة السادسة الكشف الطبي

بما أنه حذيت العهد فلا توجد له عادات و تقاليد معينة فيتم إجراءه عاديا و كل على حدى بدون إلتقاء أو قلق

المرحلة السابعة العقد

تستقل العروس السيارة مع الأب أو وليها و أمها بإتجاه البلدية التي يسكن فيها عريسها و عادة تكون هذه الرحلة رحلة صمت و طأطأة الرأس من طرف العروس و هذا لشعورها بالإحراج لأنها اليوم سيتغر لقبها من الأنسة ( لقب الأب) إلى السيدة ( لقب الزوج)



عند مدخل البلدية تجد سيارة أهل العروس سيارة أهل العريس في إستقبالها فيكون العريس المتشيك و إتنين من أصحابه ( الشهود) و الأب و الأم

يتم التسليم و الترحيب ثم يتجهون نحو القاعة المخصصة للعقود

تتم أجراءات العقد و التي تتضمن شروط الزواج من الرضى و القبول و حضور الولي و الشهود و المهر ( طبعا لا يتكلمون فيه بل يقال المتفق عليه ) و كذلك الكشف الطبي بإمضاء الأطراف تتم مباركة و تتعالى الزغاريد ( نحن نقول عندها التولويلات ) و تهنئة و المباركة و التمنيات بحياة سعيدة و يرجع كل واحد على بيته وسط شعور كبير بالفرحة في قلب البنت و أهلها
و ما إن تصل العروس لبيتها حتى يرن موبايلها لتجد أن زوجها يبارك لها فلقد كان مكسوف في وجود الأهل

تم ننتقل للمرحلة التامنة و هي قراءة الفاتحة و عادة تكون في مدة قصيرة جدا بعد العقد شهر على أقصى تقدير





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 11:23 AM   #4

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

المرحلة الثامنة قراءة الفاتحة أو الدفوع أو التبق

كلها مصطلحات مترادفة ليوم واحد و هنا نميز نوعين من الدفوع

الدفوع التركي و هي قراءة الفاتحة بدون حضور النساء و عمل حفل
أو الدفوع العادي و هي قراءة الفاتحة بحضور النساء و بوجود حفل

1) الدفوع التركي
بعد إتفاق بين أهل العروسين على نوع الحفل و تجنبا لمصاريف زيادة يتم الاتفاق على أن يكون الدفوع أو قراءة الفاتحة رجالية محضة بدون حفل و عادة ما تتم في المسجد
حيت يلتقي أب العروس و أعمامها أخوالها و إخواتها مع العريس ووالده و أعمامه و أخواله و إخوته و أصهاره إن وجدوا و يتجهون ألى المسجد عادة وقت صلاة الظهر يصلون و يتم إمام المسجد بعقد القران دينيا و ذلك بقراءة الفاتحة في حضور شاهدين و يتم إعطاء المهر إلى والد العروس و يكون في ظرف كبير و لا يتم عده او إخراجه و يكون مربوط بشريط من دانتال الوردي و تتم إستضهار عقد الزواج المدني و في الأخير تتم المباركة و هنا لا نلاحظ أنه يكلف مصاريف للطرفين فعلى العريس فقط إحضار بعض المشروبات فقط

اما النوع التاني من الدفوع و هو التبق ( الطبق) فيتم كما يلي
بعد معرفة أن العروس تريد أن تعمل حفلة التبق تقوم والدة العريس بشراء سلة خشبية مغلفة كلها بالحرير و مزينة بالورودو الدونتيل تسمى بالطبق لكن تنطق عندنا بالتبق و توجد هذه السلال على شكل جاهز و جميل جدا بكل مستلزماتها حيت يوضع في هذا التبق قطعة قماش أبيض يسمى حايك مرمه كان زمان لباس للنساء الجزائريات حيت كن يلففنه حول جسدهن إبتداءا من الرأس و هو زي تقليدي لكنه اندتر و بقي بعض عجائز القصبة الجزائرية فقط من يرتدينه و يحتوي التبق كذلك على لوازم الحنة التي تتكون من علبتين من الحنة و سلة نحاسية مملوءة من حلوة محشية باللوز و مغلفة على حسب التبق و كذلك على كأسين و قارورتين و على ايناء صغير فضي و قفازين و صابون و مرآة و شمعتين جميلتين و كل هذه المستلزمات تكون مغلفة بالورق الفضي و مزينة بالورود على حسب لون التبق و تباع بشكل متكامل و متناسق و جميل و يوضع في التبق كذلك بذلة للعروس و عادة ما تكون عبارة عن بذلة بيضاء راقية تلبسها العروس عنذ الخروج من بيت ابوها يوم فرحها و كذلك عن حذاء ابيض و حقيبة صغيرة بيضاء و على قطع من الصابون و على ورائح و عطور
و كل عائلة و على حسب قدراتها فهناك من يضيف قطعة من القماش من نوع القاطيفة لصناعة لباس الكاراكو العاصمي و هناك من يضيف فيه علبة طقم الذهب الذي يهديه الزوج لزوجته و يوضع كذلك المهر بعد تزيينه بالذونتيل بالطبع نظطر لاستعمال سلة تانية و ترتيب هذه الهدايا بشكل جميل و منسق
و تقوم والدة العريس بصناعة نوعين من الحلوى من 50 إلى 100 حبة في النوع الواحد و عادة هي عبارة عن مقروط اللوز و المخبز و تيم وضعها في صنية جميلة مزينة بالدونتيل و مغلفة بالسيلوفان و مزينة بوردة على جنب و يتم شراء تورتة كبيرة و باقة ورود كبيرة
و تقوم بدعوة حوالي 50 مرأة بدأمن أقاربها الأقربون

في الجهة المقابلة و في بيت العروس يتم تحضير 4 أنواع من الحلوة على حسب عدد المعازيم ووضعها في علب خاصة و شراء مشروبات و يقدم معاها نوع من انواع المملح و تباع عند الحلواني جاهزة و تحضر نوع اخر من الحلوة لتقديمها مع الشاي و يتم دعوة حوالي 50 مرأة من قاريبات العروس و صديقاتها المقربون
تشتري العروس فستان جميل و تذهب عند الحلاقة التي تقوم بتجميلها و تزيينها
و يتم إخبار إمام الحي و بعض من أقارب العروس من الرجال

عادة تقام هذه الحفلة يوم الخميس و في صالة المنزل لكن مؤخرا أصبحت تقام في قاعة الحفلات ( مصاريف زيادة يعني )

يوم الخميس بعد صلاة الظهر تلبس النسوة من أهل العريس أجمل الملابس و يركبن السيارات برفقة أزواجهن و يكون خروجهن هذا مصاحب لزغارودتهن و تمشي السيارات حوالي 10 سيارات في موكب و يتم إطلاق العنان للمنبهات عند الخروج من الحي في إشارة لتنبيه على وجود فرح

في منزل العروس يتم تجهيز مكان لتجلس فيه العروس و تجهيز مكان لاستقبال اهل العريس و ضيوفهم و عند إقتراب موكب العريس من منزل العروس تشتغل منبهات السيارات تانية لينتبه أهل العروس الذين يستقبلون أهل العريس بالزغاريد المتبادلة

تجلس النساء في قاعة و الرجال في قاعة منفصلة

يتم أستعمال ديجي أو مذياع كبير من اجل الموسيقة أو تاجير فرقة إنشادية نسائية بالنسبة للملتزمين وتقام حفلة وسط رقص و غناء الحاضرات

ثم تدخل العروس و تجلس في المكان المخصص لها ( حاجة تشبه الكوشة عندكم ) و هي في كامل أناقتها و يتم تصوير الحفلة بواسطة الكمرات لتبقى مسجلة للذكرى
يتم تقديم المشروبات مع نوع من انواع المملح حيت يقمن قريبات العروس بالتقديم للنساء
أما الرجال فإخوة العروس هم من يقدمن المشروبات

تم بعد قليل تقدم قهوة مع علب الحلويات ( و هي أشكال و أنواع على حسب لسعر و النوع) ثم يطلب الإمام من ولي العروس و العريس قراءة الفاتحة قبل صلاة العصر

فيتوقف الغناء و يعم السكوت و بعد قراءة الفاتجة يخرج أخد إخوة العروس و يبشر أمه فتتعالى الزغاريد مجددا و يتعالى الغناء و الرقص

ثم تخرج العروس لإستقبال عريسها و يدخلان معا إلى قاعة النساء بعد أن يغطين الحاضرات رؤوسهن و يلبسن ملا يتهن يجلس أمامها يقسمان قالب الحلوى و يلبس عروسته الخاتم و يجلس قليلا لأخد صور تذكارية ثم ينصرف ووجهه في الأرض
تتواصل الحفلة
و تقدم الشاي مع نوع من انواع الحلوة و قطعة من قالب الحلوى الذي قسمه الزوجين


تم تطلب والدة العريس من أن يتوقف الغناء لأنها ستعرض التبق أمام الحاضرين
فتجلس أمام العروس و تبدأ في الكشف على محتوى التبق أمام الحاضرات و مع كل حاجة يتم إطلاق تولويلة أي زغرودة
تم يأتي دور الحنة فتذهب العروس لتلبس فستان الحنة و تجلس و يتم تغطية رأسها بخمار يدعى محيرمة الفتول و هي تقليدية ايضا و يوضع فوق رأسها المراة و الشمعتين فتمسك أختها الصغرى شمعة و اخت العريس الصغرى شمعة تانية
و يتم خلط الحنة ووضع دائرة في يد العروس ووضع قطعة لويز ( قطعة نقدية ذهبية ) في وسط الدائرة و تكون عبارة عن هذية من طرف الحماة و يتم هذا وسط أنشودة مبكية بالفعل
و بعد أن تحن العروس يتم تحنية بقية الفتيات الحاضرات العازبات تفائلا بتزويجهن هن الاخريات

ثم يودع أهل العريس اهل العروس و يذهبون للبيت

أما أهل العروس فيواصلون حفلهم و يبيت معظم الحاضرات خصوصا القريبات فعلا و يتعشين في بيت العروس و يواصلن الحفل لغاية الليل

و بهذا يتم التبق





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 11:27 AM   #5

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

ملاجظة

تلغى هذه المرحلة في حالة الدفوع التركي الذي تكلمنا في المرحلة السابقة

المرحلة التاسعة زيارة أهل العروسة لإهل العريس ( لإرجاع التبق )
بعد مرور أيام قليلة من حفلة التبق تقوم أم العروسة بالإتصال بوالدة العريس للإتفاق على اليوم الذي سوف يزورونهم لإرجاع التبق

يتم الاتفاق على يوم و هذا هو اليوم الوحيد الذي يسمح لعائلة العروس بزيارة بيت حماة ابنتهم قبل الزفاف

( طبعا العروس لا تذهب )

فتقوم والدة العريس بتجهيز عذاء فاخر عبارة عن أطباق تقليدية

( شربة * لحم لحلو * متوم* كبدة مشرملة * بوراك * السلاطات بأنواعها * و طبعا تحلايا كسلطة الفاكهة و المشروبات )

و تحضير بعض الحلويات لشرب القهوة

أما من الجانب التاني
فتقوم والدة العروسة بشراء هدية معتبرة لإهل العريس و عادة ما تكون عبارة عن طقم شاي أو قهوة من النوع الفاخر
و يتم شراء باقة ورد كبيرة و بعض الحلويات ووضعها في التبق (السلة الخشبية المزينة بالحرير) و هذا بعد إفراغها من محتوياتها لأنهم سوف يرجعونها لإهل العريس
ثم تدعو كل من أمها و حماتها و إحدى أخواتها و إحدى أخوات زوجها ( يعني 4 نساء ) و يركب النسوة الأربعة مع والد العروسة أوأخوها

و يذهبن إلى بيت العريس

فيرجعن التبق و معه الهدية و يتغدين و يشربن القهوة و يقضون أوقات ممتعة

ثم يعدن إلى البيت ليصفن حال أهل العريس للعروس

أما والدة العريس فتقوم بتزيين التبق فوق خزانة العريس إن كان ملكهم أو تقوم بإرجاعه في حالة كان مستعار

فمثل هذه الأشياء يتم إستعارتها

و معظم العائلات تشتري تبق واحد للإبن الكبير ثم تقوم بإستعارته في الأبناء الأخرين تجنبا للمصاريف

فيتم فقط تجديد لوازم الحنة التي تباع منفصلة أيضا

و عليه ننتقل للمرحلة التالية





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 11:30 AM   #6

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

المرحلة العاشرة التحضيرات التي تسبق العرس

خلال فترة الخطوبة تقوم العروس بشراء جهازها من ملابس جديدة
و عطور و مستلزمات الحمام و حلي و افرشة لبيتها اذا كانت ستقيم في بيت مستقل او فرش جميل لغرفة نومها اذا كانت ستقيم مع اهل زوجها و عدد من الافرشة التقليدية ( كالكروشي و غرزة الحساب و المسلول ) و عدة الوان لكن اللون الرئيسي هو اللون الابيض و هذه الافرشة تكلف الكتير من المصروف لكن جمالها و حفاظا على التقاليد يستلزم شرائها او صنعها اذا كانت الفتاة تجيد الخياطة والطرز و تجهز العروس كذلك البيت من حيت الديكورات و الازهار و زرابي

و طبعا بما ان العرس الجزائري عبارة عن عرض ازياء فقبيل العرس تكون العروس منهمكة في شراء الاقمشة و البحت عن خياطة ماهرة لتجهز لها ملابس التصديرة التي تكون عبارة ملابس تقليدية عديدة تمتل تقاليد كل منطقة من الجزائر و احيانا تكون دولية كاللباس التونسي او المغربي او الهندي

طبعا كل هاذا الجهاز يجب ان يجهز قبل العرس )

و بصراحة هذا قمة التبذير و المصاريف الزائدة لان مع كل لباس يجب حذاء و حقيبة يد و اكسيسوارات خاصة و تقدر اتمانها بالملايين و طبعا اصبحت معظم العائلات تلجأ للكراء بدل الخياطة و الشراء

اما العريس فيشتري غرفة النوم و السرير و يدهن غرفة نومه و يشتري بعض الملابس الجديدة ايضا او متلزمات البيت ادا كان سيسكن في بيت مستقل من موبيليا المطبخ و الصالة و كل على حسب امكانياته


اما في بيوت العريس و العروسة فتقمن الامهات
بتحضير للفرح حيت يقتيين الامهات اللوز و يقمن بتقشيره و تخفيفة و ايضا هناك من يقمن بتحضير الكسكسي ( ليس طبخة بس صنعه اي فتله )

و شراء علب التي ستضع فيها الحلويات و كل هذا يكون في اجواء عائلية جميلة نرى فيها معنى التعاون و المشاركة في انجاح الحفل





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 11:35 AM   #7

masa masa
بنوتة مبتدئة

    حالة الإتصال : masa masa غير متصلة
    رقم العضوية : 63418
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 32
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : masa masa is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 595
مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور masa masa عرض مواضيع masa masa عرض ردود masa masa
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

يعطيك الصحة
ما قصرتي
بارك الله فيكِ
وطبعا تختلف على حسب المناطق =)





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 11:51 AM   #8

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

و هنا ننتقل للمرحلة 11 يوم حمام العروس و ليلة الحناء و تصديرتها في بيت ابيها


زمان لما كانت الاعراس تقام على اسطح المنازل و ليس في قاعات الحفلات كانت ليلة الحنة يوم الاربعاء و ليلة الفرح يوم الخميس اما اليوم و نظرا للطلب الكبير على قاعات الافراح فيتم العرس باي يوم من ايام الاسبوع
و لكن انا سارجع بحضراتكم لايام زمان كي استطيع توصيل الفكرة احسن

************************************************** *******************

حمام العروس
هذه العادة ايضا في طور الانذثار و هذا راجع لوجود فتوى تحرم الذهاب الى الحمامات الشعبية فاصبحت معظم العائلات العاصمية تهمل هذا اليوم الذي كان زمان عبارة عن تجمع نسائي عائلي مقرب من العروس يذهبن مع بعض برفقة العروس الى الحمام و تتكلف العروس بدفع تكاليف الحمام و يستحمين وسط الزغاريد و الغناء و يجب ان تكون العروس هي نجمتهم ذلك اليوم و هو يوم الثلاتاء
اما في البيت يبعت اهل العريس لاهل العروس كبشا حيا ملفوفة حول قرنيه شريطة من الدونتيل الوردي و معاها كمية من الكسكس و بعض من المواد الغدائية و هذا ما يسمى بعشاء العروس يتكفل اخو العريس في ايصال هذه الحاجات لكن حاليا و نظرا للمصاريف المكلفة لحفل الزفاف استغنى الكتير من العرسان عن هذه العادة

و عليه يقوم والد العروس بشراء الغنم او عجل او دجاج على حسب القدرة الشرائية طبعا و يتم ذبح المواشي و سلخها و و تحضير لليوم الموالي و هذا يتم في كلا البيتين على حد سواء اي في بيت العروس و في بيت العريس فكل منهما سيدعو احبابه و جيرانه و اقاربه لمؤدبة عشاء ليلة الحناء فيوم الثلاتاء اذن هو يوم عمل شاق نوعا ما للرجال

************************************************** ***********
تصديرة العروس في بيت ابيها


يوم الاربعاء في بيت العروس تنهض هذه الاخيرة باكرا تذهب عند الحلاقة لتصفيف شعرها و تخرج برفقة بعض المقربات منها اللواتي يردن الذهاب الى صالون الحلاقة و ينطلق موكب السيارتين بالزغاريد و تكون العروس مرتدية البرنوس او حايك المرما و على شعرها تضع قطعة قماش طويلة و عريضة تشبه الاشارب تكون مطروزة باليد و جميلة جدا و ثمنها كذلك غالي نوعا ما المهم انها تضعها على راسها فتغطي كل شعرها و وجهها

اما في البيت فنميز حالتين
اذا كانت التصديرة ستقام في قاعة الحفلات فيتم الذهاب هناك و انتظار قدوم العروس
اذا كانت التصديرة ستقام في البيت فتتولى ام العروس و خالتها و عماتها و قريباتها بتزين المكان الذي ستجلس عليه العروس ( الكوشة ) و يتم تجهيز مكان التصديررة كذلك و مكان الديجي او الفرقة الانشادية

اما الكبيرات في السن فيلجان الى المطبخ لطبخ عشاء الوليمة التي ستقام على شرف العروس

بعد الظهر يبدان النساء في الحضور لمكان الفرح لرؤية العروس و هي تستعرض تصديرتها يجلسن في القاعة المخصصة لهن ينتظرن بدأ التصديرة

تم عند رؤية ان معظم المعزومات قد حضرن يتم وضع شريط خاص و يسمى الزرنة و هي عبارة عن شريط بدون غناء فقط الات موسيقية معينة كالدف و الطبل و الات اخرى ( بعض العائلات المحافضة يلغين هذه الفقرة ايضا تجنبا للحرام )
عند سماع هذا الشريط نفهم ان العروس سوف تاتي لتبدا تصديراتها فتدخل العروس و هي في قمة جمالها مرتدية بذلة بيضاء و فوقها البرنس الابيض او الحايك تجلس في المكان المخصص لها تحت اعين كل الحاضرات و تاخد صور للذكرى او كمرة فيديو و تنطلق الحاضرات في الرقص تحت انغام الديجي او الفرقة النسائية الانشادية ( على فكرة ظهر ايضا ديجي انشادي في الحقيقة لم احضره بعد لكن قرأت عنه )
بعد مدة زمنية تنهض العروس لتغير ملابسها (ملابس التصديرة ) وسط زغرودات الحاضرات و هكذا ترتدي العروس كل ملابس تصديراتها
من كراكو العاصمي الى جبة وهران الى الفرقاني الى النايلي والجبة القبائلية و يمكن ان تتعدى التصديرة حدود الوطن فتلبس العروس اللباس التونسي او القفطان المغربي ( و هذا تقريبا اصبح لابد منه ) او حتى اللباس الهندي اي ان العروس تقضي فترة ما بعدالظهر حتى فترة ما قبل العشاء يعني تجلس باللباس لمدة معينة ثم تذهب لتغييره بلباس تقليدي تاني و في هذه الاتناء الحاضرات يكن مستمتعات بالرقص و شرب المشروبات و اكل الحلويات
للعلم مع كل لبسة تصاحبها اغنية معينة او رقصة معينة

عند الانتهاء من ملابس التصديرة و التي تكون الخياطة قد حددت ايهما يلبس اول نظرا للالوان و كدا تختم العروس تصديرتها بالفستان الابيض و هنا يوضع شريط او تنشد الاخوات انشودة تجعل الكل يبكي (للاسف لا اتذكر كلماتها) )

هنا يبدأن الحاضرات في الانصراف حيت يذهبن ليسلمن على العروس و يباركن لها ثم ينصرفن و لا تيبقى الا المقربات جدا من العروسة


اما في قاعة تانية او في بيت الجيران ادا كان البيت ضيقا ( لاحظو كيف يتعاون الجميع لانجاح الحفل ) يتم اعداد العشاء حيت يتم تحضير الكسكس و الشوربة و المتوم و السلطات و تحضير المشروبات و يتعشون الرجال من جيران و اهل و اصدقاء الاخوة و هكدا يتعشين و يتابدلن الحذيت و يباركن و يأخدون علبة الحلوى معهم
:emoti_126:((اذكر في حفل عشاء جارة لي تزامن مع لقاء نهائي لكرة القدم اوروبية و الكل من الرجال كان مهتم بالماتش فرفضو الاكل لغاية انتهاء الشوط الاول و بالفعل مساكين اهل العروس اضطرو لوضع عشاء ما يقارب 300 رجل بين الشوطين )


اما في البيت بعد بقاء القريبات فقط ترتدي العروس جبة مززركشة و بعد العشاء يتم وضع الحناء

ملاحظة

الحنة تضعها لها حماتها ان حضر اهل العريس للعشاء او امها ان لم يحضرو لانهم هم كذلك مشغولون بعشاء العريس فيعتذرن على الحضور

المهم بعد العشاء تجلس العروس فوق كرسي في الوسط يغطى وجهها توضع فوقها شمعتان تمسكهما فتاتين عازبتين تجلس امها في الارض تصنع الحناء وسط انشاد انشودة رائعة و تربط الحناء للعروس وسط دموع كتيفة من العروس و الحاضرات و توضع وسط الحنة حبة اللويز ( نقود ذهبية ) و هكدا يحنى للعروس اما باقي الحنة فتوضع لفتيات الغير متزوجان تفائلا بزواجهن قريبا


و هكذا ينتتهي يوم الاربعاء بالنسبة العروس في المداخلة المقبلة ان شاء الله ساصف حنة العريس





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 12:02 PM   #9

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

وصلنا للمرحلة 12 يوم الزفاف

زمان كما قلنا سابقا يوم الزفاف كان يقام يوم الخميس و بناءا عليه الاحذات ستكون كتالي

*تنهض العروس باكر تتجه لصالون الحلاقة مع قريباتها و تكون احدى القريبات مسؤولة على العروس في كل شيء و تكون مرافقتها الاولى

*تنهض الام لتحضر الغداء للنسوة اللواتي سيذهبن مع العروس لبيت عريسها و يكون عددهم من 30 الى 100 امراة يجلسن يضحكن و يرقصن و يغنين تارة و يحضرن انفسهن للذهاب مع العروس تارة اخرى

قبيل الظهيرة تعود العروس لبيتهم راجعة من عند الحلاقة تتغذى مع انه نفسها تكون مسدودة من شدة الخوف و القلق ثم تلبس الفستان الذي ستخرج به من بيت ابيها و عادة تكون البدلة بيضاء تجلس مع النسوة الحاضرات في صالة البيت ينتظرن قدوم موكب العرس و النسوة يحاولن اضحاكها و اخراجها من حالة الحزن لفراق الاهل و حالة القلق و الخوف فيضحكن تارة و تنهمر الدموع تارة اخرى
************************************************** *************************************************
*في بيت العريس تنهض الام باكرا ايضا لتحضير نفسها و استقبال معازيمها و تحضر سيارة العروس و هي السيارة التي ستحضر العروس من بيت ابيها و عادة ما تكون السيارة و تزينها هذية من اصحاب العريس و طبعا السيارة يذهب بها صباح الخميس باكرا عند محل الورد لتزينها و يركب في هذه السيارة كل من السائق و والد العريس و اخته الكبرى و يترك مكانين فارغين للعروسة و اختها الكبرى اما العريس ووالدته فلا يذهبون في الموكب المخصص لجلب العروسة لان الام تكون مشغولة باستقبال معازيمها اما العريس فيكون طفشان

*يخرج الموكب المكون من احذت السيارات و اجملها و انظفها باتجاه بيت العروس تتقدمهم سيارة العروسة و هناك من يحضر معه سيارة لفرقة الزرنجية ( التي تكلمنا عليها سابقا ) و يخرج الكل وسط الزغاريد النسوة الذاهبات لاحظار العروسة و اصوات المنبهات

عند اقتراب الموكب من بيت العروسة و سماع صوت المنبهات تخرج العروسة من الصالة و تجلس في غرفة والدتها

يستقبل اهل العروسة اهل العريس بالزغاريد و تكون هناك امرأة تحمل قارورة مخصصة ترش بالعطر على الحاضرات لكن هذه العادة انذثرت من زمان يجلسن النساء في الصالة يرقصن قليلا تم يقدم لهن المشروبات و الحلويات

اما الرجال فيجلسن في سيارتهم ينتظرن خروج النسوة مع العروسة و يقوم اقرب العروسة الذكور بتوزيع المشروبات و الحلويات على الرجال الحاضرين

يتجه والد العروسة باتجاه الغرفة التي توجد فيها ابنته يضع يده على عتبة الباب لكي تخرج ابنته من تحت ذراعه و هذا بعد ان تلبس البرنوس الذي يسترها كاملة و وسط انهيار كمية معتبرة من الدموع سواء من الاب او الام او العروسة او الحاضرات بصفة عامة

يوجه الاب ابنه العروسة نحو السيارة المخصصة لنقلها وسط زغردة النساء تجلس العروس في الوسط و على جانبها الايمن اختها و جابها الايسر اخت زوجها و طبعا والد زوجها من الامام مع السائق ينطلق الموكب من جديد باتجاه البيت اذا كان الحفل سيقام في البيت او نحو القاعة اذا كان سيقام بقاعة الحفلات

عند الوصول لمكان الحفل تنزل العروس و تقودها كل من اختها و اخت زوجها و تستقبلها حماتها بكاس حليب و قطع سكر و تشرب كا من الحماة و العروس الحليب بتناوب و تاكلان السكر كذلك و هذا لكي تكون ايامهما بيضاء و صافية كالحليب و حلوة كسكر

تجلس العروس في المكان المخصص لها و تعيد نفس التصديرة التي قامت بها يوم الاربعاء في بيت ابيها ( لا داعي لتكرارها )

عند انهاء التصديرة تلبس العروس الفستان الابيض و يحضر عريسها الطفشان طول الوقت اصله كان في الحمام و بعديها راح للحلاق

يتجه العريسان نحو المكان المخصص لهما و هنا تلبس النسوة المعزومات الحجاب على حسب النسوة طبعا يجلس مع عروسته يلبسها خاتم الزواج ثم ياخون صور تذكارية مع الاهل ثم ينهي الفرح بعد ان ياخد ززوجته لبيتها

الحمد لله الجوازة تمت على خير و قبل العيد كمان

في المذاخلة القادمة ان شاء الله اكمل مع اخر مرحلة و هي فطور العروسة و بعض الملاحظات

فتابعونا





 

  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-06-2010, 12:03 PM   #10

أثمن دمعة
بنوتة مبتدئة
صغيرة لكن خطيرة

 
    حالة الإتصال : أثمن دمعة غير متصلة
    رقم العضوية : 63794
    تاريخ التسجيل : May 2010
    العمر : 24
    المشاركات : 38
    بمعدل : 0.01 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : أثمن دمعة is on a distinguished road
    التقييم : 10
    تقييم المستوى : 0
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 423

     SMS : مو كل من يطالعني معجب {فيني} يمكن مضيع [القمر] و مشبه فيني

مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور أثمن دمعة عرض مواضيع أثمن دمعة عرض ردود أثمن دمعة
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

ملاحظات مهمة
بخصوص التبذير و العادات المكلفة التي ارهقت كاهل العروسين و الاهل اصبح الكتير من العرسان يختصرن هذه العادات توفيرا للمال و للجهد

فمثلا بدل ان تقيم العروس حفلا في بيت ابيها تم تعيد نفس التصديرة و الحفل في بيت زوجها في اليوم الذي يليه

اصبح الزوجان يتفقان على اقامة حفل واحد مشترك في يوم واحد

فيتفقان على تقاسم مصاريف الحفل فيقوم هو متلا بكراء قاعة الحفلات و هي تقوم باعداد الحلوى باحتساب معازيمها و معازيم اهل زوجها

و هذا يقيمان حفل واحد و هو يوم الخميس و توفر العروسة من مالها و جهدها و العريس كذلك

و هناك من العروسات من يلغي التصيرة و ملابسها جملة ( ذول الي زي حالتي ) و يكتفين بلباس جميل واحد غالبا ما يكون القفطان المغربي
و تجلس وسط الحاضرات يتسامرن فلا ديجي و لا اي مصروف زيادة

يعني بالمختصر المفيد عايزين توفرو و ما تكلفوش نفسكم اعملو كدا

الشباب اول ما تنوي تخطب و يا ريت ما تطولش في الخطبة عشان موضوع الهبات دي و لما يجي دور قراءة الفاتحة اعمل دفوع تركي الرجالي فقط لانة حيغنيك على شراء التبق و مستلزماته

اما في حفل الزفاف فاوصيك ان لا تحضر اي فرقة غناية اكتفي بالدردشة مع الاصدقاء و مضيت وقت حلو

اما انتي يا عروستي الجميلة
فحاولي ان تساعدي زوجك و قللي من مهرك و استغني على التصديرة و اكتفي بلبس فستان واحد جميل و عمل حفل مشترك و يا ريت يكون في البيت تجنبا للمبالغ الزائدة

كدا اكيد مصاريف العرس حتنخفض لاكتر من النص





 

  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
الجزائر

مركز تحميل بنات



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 05:48 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Adsense Management by Losha
جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة بنات دوت كوم © 2014 - 1999 BANAAT.COM