العودة   منتديات بنات دوت كوم > ♦ خارجَ التغطيۃ ! > الأرشيف > "الأرشيف" مغلق
◊ - الـقـوانـيـن - مواضيع لم يرد عليها ◊ مركز تحميل بنات ~ قالوا عنّا ~ سجل الزوار ~ أعلني معنا !

"الأرشيف" مغلق إبدعاتٌ مر عليها زمانْ ،، نحفظها هُنا ..

 
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 13-12-2008, 02:43 PM
الشاعرة/ ريم الشاعرة/ ريم غير متصلة
بنوتة new
صاحبة الموضوع
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 1
قوة التقييم: 0
الشاعرة/ ريم is on a distinguished road
المشاهدات: 809 | التعليقات: 1 بيان من هيئة حقوق الإنسان بمناسبة "الذكرى الستين اليوم العالمي لحقوق الإنسان"

بيان من هيئة حقوق الإنسان بمناسبة "الذكرى الستين اليوم العالمي لحقوق الإنسان"
بيان من هيئة حقوق الإنسان بمناسبة "الذكرى الستين اليوم العالمي لحقوق الإنسان"

يحتفل العالم في هذا اليوم العاشر من شهر ديسمبر كانون الأول 2008م بـ(اليوم العالمي لحقوق الإنسان ) وهي الذكرى السنوية الستون لنشر الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، الذي نادت به الجمعية العامة للأمم المتحدة في العاشر من كانون الأول/ديسمبر 1948م، والذي جاء في ديباجته ومواده الثلاثين ما يؤكد على حفظ حقوق الإنسان وكرامة الإنسان لأن " الناس جميعا يولدون أحرارا ومتساوين في الكرامة والحقوق ولكل إنسان حق التمتع بجميع الحقوق والحريات المذكورة في هذا الإعلان ، دونما تمييز من أي نوع ، ولا سيما التمييز بسبب العنصر، أو اللون، أو الجنس، أو اللغة، أو الدين " .
إن هيئة حقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية إذ تشارك العالم بهذه المناسبة في هذا اليوم لتذكـِّرُ الضمير العالمي الحر بأهمية تطبيق ما نادى به الإعلان، الذي يعد إنجازاً إنسانيا ونقطة تحول في طريق التضامن الدولي، نتيجة للتفاعل الايجابي بين الحضارات والثقافات والأديان، ليشكل مظلة من " الحقوق الإنسانية" التي تتوافق قي معظمها مع ما نادت به الفطرة الإنسانية السليمة، وجاءت به الأديان التي حملت للإنسانية رسالة واحدة تدعو لعبادة الخالق سبحانه وتنظم العلاقات بين الأفراد في المجتمع بعين المساواة بميزان قوله تعالى {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ }الحجرات13.
إن المبادرة السامية التي أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، ملك المملكة العربية السعودية، والتي دعت أتباع جميع الديانات للالتقاء والتحاور الذي تم فى مقر الأمم المتحدة بنيويورك يوم الأربعاء 14 ذي القعدة 1429هـ - 12 نوفمبر 2008م، تكملة لمؤتمر الحوار الدولي الذي عقد في مدريد، وما سبقه من مؤتمر الحوار الإسلامي بمكة المكرمة, هذه المبادرة هي دليل واضح على موقف المملكة وإيمانها الكامل بأهمية وقيمة الحوار بين الأديان والثقافات والحضارات المختلفة، باعتباره الوسيلة الوحيدة لدعم ونشر السلام والاستقرار في جميع أنحاء العالم. وهو تأكيد على تسامح الدين الإسلامي الحنيف الذي يدعو للسلام مكملا لما أنزل على الرسل عليهم السلام مِنْ قـَبـْـلِ المصطفى صلى الله عليه وسلم مصداقا لقوله تعالى: {آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ }البقرة285.
أن في النهج الذي رسمه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز من خلال خطابه الذي ألقاه أمام الأمم المتحدة، والذي أكد فيه على مبدأي العدالة والتسامح من خلال قوله " إن التركيز عبر التاريخ على نقاط الخلاف بين أتباع الأديان والثقافات قاد إلى التعصب واندلاع حروب مدمرة سالت فيها دماء كثيرة.. وقد آن الأوان لأن نتعلم من دروس الماضي القاسية وأن نجتمع على الأخلاق والمثل العليا التي نؤمن بها جميعا" هذا النهج هو جسر تواصل بين الشعوب لبناء مستقبل يسود فيه العدل والأمن والحياة الكريمة، التي تدمغ الظلم والخوف والفقر وتنهض بالتعايش السلمي بين الشعوب مما يجنب العالم ويلات الحروب، ويحقن الدماء، ويقيم العدل بين الشعوب، ويحقق أمن وسلامة النفوس.
إن المملكة العربية السعودية التي تنتهج الوسطية والاعتدال في جميع تعاملاتها، وهي تشارك العالم بهذا اليوم، لتؤكد على أنها مع الحق، داعية إلى نبذ الأحقاد، ومستنكرة الاستمرار في سياسة التطهير العرقي، وإراقة الدماء مهما كانت الأسباب.
كما ترفض المملكة سياسة الاحتلال التي تنتهك حرمة الشعوب، وتؤكد على حق هذه الشعوب في الحرية والاستقلال وصيانة كرامتها. كما تعلن استمرار التزامها بكل المعاهدات والاتفاقيات الحقوقية، الدولية منها والإقليمية التي وقعت عليها، متمسكة بحقها في التحفظ على بعض مواد تلك الاتفاقيات التي لا تتوافق مع تعاليم الشريعة الإسلامية، واضعة نصب عينيها أن رعاية حقوق جميع فئات المجتمع في إطار العدل والمساواة هي وحدها كفيلة بحماية الوطن وضمان وحدته واستقراره.



fdhk lk idzm pr,r hgYkshk flkhsfm "hg`;vn hgsjdk hgd,l hguhgld gpr,r hgYkshk"

الموضوع الأصلي : بيان من هيئة حقوق الإنسان بمناسبة "الذكرى الستين اليوم العالمي لحقوق الإنسان" || القسم : "الأرشيف" مغلق || المصدر : منتديات بنات دوت كوم || كاتبة الموضوع : الشاعرة/ ريم


عدد زوار مواضيعى Website counter

قديم منذ /20-12-2008, 10:42 PM   #2

romanceya
نزف الحنيـن

    حالة الإتصال : romanceya غير متصلة
    رقم العضوية : 196
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    العمر : 29
    المشاركات : 1,158
    بمعدل : 0.22 (مشاركة/اليوم)
    النقاط : romanceya is just really niceromanceya is just really niceromanceya is just really niceromanceya is just really nice
    التقييم : 355
    تقييم المستوى : 23
    الأسهم : 0 (أسهم/سهم)
    الجواهر : (جواهر/جوهرة)
    عدد الدعوات : 0
    زيارات ملفي : 2437
مزاجي :
    استعرضي : عرض البوم صور romanceya عرض مواضيع romanceya عرض ردود romanceya
    تجديني هنا :
     MMS :

MMS

افتراضي

..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قد مللت من كل المؤتمرات و احتفالات الذكرى الكذا و الكذا
لذلك لا وجود لتعليق حقيقى عندى .. فما اهمية الانتباه
اصلاً لتلك الامور ما دامت لا تؤخر ولا تقدم شئ ..

فكم هناك ضحايا حصار و حروب و امراض و فتنه و طوائف ..الخ
وكل تلك المؤتمرات تعقد الجديد من مؤتمراتها كل يوم
حتى اصبحت كـ الشئ " الممل المستفز"


اشكركِ على الموضوع بالتأكيد
و
ينقل الموضوع للمكان المناسب


..
نزف الحنين




 

 
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الإنسان, بمناسبة, بيان, حقوق, هيئة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 02:38 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Adsense Management by Losha
جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة بنات دوت كوم © 2014 - 1999 BANAAT.COM